الجمعة 03/ديسمبر/2021مالساعة 06:21(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

خلال ندوة في جامعة الإسراء

خبير إعلامي: "التربية الإعلامية" تحصن المجتمع من الاختراق الثقافي

تاريخ النشر: 24/10/2021 [ 20:08 ]
خبير إعلامي: "التربية الإعلامية" تحصن المجتمع من الاختراق الثقافي
  • انشر الخبر عبر:

الوطن : أكد خبير التربية الإعلامية د. يحيى المدهون، أن التربية الإعلامية تساهم في تحصين المجتمع من الاختراق الثقافي، سيّما في ظل فوضى التدفق الإعلامي الذي بات سمة العصر الحالي.
وشدد د. المدهون على ضرورة إيلاء التربية الإعلامية مزيداً من الاهتمام، من خلال تضمين المناهج التعليمية الأساسية والجامعية، مقررات دراسية  تتواءم وكل مرحلة دراسية، ما يساهم في بناء وإعداد جيل قادر على التعاطي الواعي والإيجابي مع وسائل الإعلام ومخرجاتها.


جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده قسم الصحافة وتكنولوجيا والإعلام والاتصال في جامعة الإسراء بغزة؛ لمناقشة مفهوم وواقع "التربية الإعلامية" ومدى الحاجة لها في الوقت الراهن، والذي يأتي ضمن الأنشطة اللامنهجية التي تعتمدها "الإسراء" في سياق سياستها وفلسفتها التعليمية.
وأوضح د. المدهون أن غرس وتعزيز قيم التربية الإعلامية في نفوس الأجيال الناشئة يقع على عاتق مختلف المؤسسات الرسمية والأهلية في المجتمع، بالإضافة إلى دور الأسرة والمسجد والمؤسسات الإعلامية؛ لوقايتها من مخاطر الرسائل الإعلامية المشوّهة والتي تتنافى وعادات وتقاليد مجتمعنا.
ولفت د. المدهون إلى أن حماية المجتمع من الثقافات الوافدة عبر مختلف وسائل الإعلام، تبدأ من غرس مهارات التعامل الواعي مع وسائل الإعلام، والقدرة على نقد وتحليل ما تبثه تلك الوسائل من مضامين إعلامية مختلفة، وهذا لا يتأتى إلا من خلال التربية الإعلامية.
وفي نهاية حديثه، ثمّن د. المدهون جهود جامعة الإسراء في غرس قيم المواطنة وقيم التربية الإعلامية في نفوس طلبتها، من خلال برامجها وأنشطتها التعليمية واللامنهجية المتعددة والتي تواكب التطور في العملية الأكاديمية.
كما أشاد بالتحضير الجيد لهذا اللقاء الذي أشرف عليه المحاضر في قسم الصحافة وتكنولوجيا الإعلام والاتصال أ. توفيق السيد سليم، والذي يأتي ضمن خطته التدريسية لمساق "موضوع خاص في الإعلام".

بدوره، توجّه أ. السيد سليم بالشكر الجزيل للدكتور المدهون لما قدّمه من معلومات قيّمة ومهمة فيما يتعلق بمفهوم وواقع التربية الإعلامية ومدى الاحتياج لها كناظم ينظم العلاقة ما بين الأفراد ووسائل الإعلام؛ لتحقيق الفائدة المرجوة منها بعيداً عمّا تبثه من أفكار ومفاهيم وسلوكيات شاذة وغريبة عن عادات وثقافة المجتمع الفلسطيني المحافظ.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن