الاثنين 26/يونيو/2021مالساعة 13:22(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

صيدم : الحديث عن القائمة المشتركة يأتي في إطار التكهنات فقط

تاريخ النشر: 14/02/2021 [ 08:01 ]
صيدم : الحديث عن القائمة المشتركة يأتي في إطار التكهنات فقط
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: قال صبري صيدم، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، صباح اليوم الأحد 14 فبراير 2021، إن الحديث عن قائمة مشتركة لحركة فتح بالانتخابات الفلسطينية المقبلة، قد خرج عن سياقه، ويأتي في إطار التكهنات فقط.

وأكد صيدم "، أنه لم يأتِ أي فصيل أو مجموعة لتقدم تحالف، أو قائمة ائتلافية، مضيفًا: "إننا الآن في إطار تعزيز وتعظيم مستوى تسجيل المقترعين في الانتخابات، لذلك هذا الأمر سيكون المرحلة القادمة".

وتابع: "حركة فتح تقول إن لديها برنامج كافي، ومن يأتي على أرضية هذا البرنامج، ويلتزم بمواقفها، بالتالي هي قضية مفتوحة لكل الفصائل والقوى وكل المستقلين وكل من يردي أن يلتزم برؤية حركة فتح".

وأضاف صيدم: "أتمنى من الجميع، عدم تفادي الواقعية، أو الحديث عن أمور وهمية، وإنما نلتزم بما يتم الاعلان عنه بشكل رسمي، لأننا نرى في إطار العملية الانتخابية تقييم بعض المواقف وتحويل لتلك التكهنات".

وبخصوص دور الأسير مروان البرغوثي بالانتخابات المقبلة، أفاد صيدم، بأن رسالة مروان البرغوثي عبرت عن قدرة هذا الرجل على التعامل بجدية وحكمة عالية في إطار التزامه الحركي وقرار اللجنة المركزية، ووحدة القادة والتأكيد على عدم العودة لبعض القضايا التي شابت انتخابات عام 2006.

وتابع: "كما عبَر عن دوره الرئيسي في صناعة القرار داخل أروقة الحركة، والجميع مرتاح من الرسالة التي وردت من الأسير مروان البرغوثي، بخلاف الرسالة التي أشيعت من تكهنات في الإعلام الاسرائيلي وغيره".

وحول اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح بالأمس، قال صيدم، "بالأمس عرجنا على مجمل القضايا الخاصة بالانتخابات، حتى يكون هناك جاهزية كاملة في الميدان، لأن يكون عرس ديموقراطي يعبر عن إرادة الشعب الفلسطيني، ويساهم في إخراجنا من دائرة الانقسام ونعود الى مربع المصالحة".

وأوضح أن هناك تحضيرات على قدم وساق من أجل التحضير لملف الانتخابات، مضيفًا: "جرى الاتفاق الاسبوع الماضي على تقسيم الوطن إلى 5 أقاليم، وهناك متابعات على المستوى المسؤول لان يكون هناك كامل الترتيبات الميدانية".

وبخصوص موعد عقد المؤتمر الدولي للسلام، أفاد صيدم، بأنه حتى اللحظة ليس هناك من مؤشر حول التاريخ المخصص لانعقاد هذا المؤتمر، وأضاف قائلًا: "وإن كانت مواقف الدول الصديقة واضحة بهذا الاتجاه بضرورة إعادة تفعيل اللقاءات على المستوى الدولي، وأن يكون هناك حل عادل للقضية الفلسطينية وفق رؤية القيادة".

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن