الاثنين 08/مارس/2021مالساعة 15:23(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

العاملون في حركة فتح بغزة يناشدون الرئيس بالنظر في قضيتهم

تاريخ النشر: 02/12/2020 [ 10:36 ]
العاملون في حركة فتح بغزة يناشدون الرئيس بالنظر في قضيتهم
  • انشر الخبر عبر:

شكا عدد من الموظفين العاملين في دوائر مفوضية التعبئة والتنظيم في المحافظات الجنوبية من عدم صرف رواتبهم  بإنتظام، وعد حل قضيتهم.

وأكدوا أن الهيئة القيادية العليا لحركة فتح في المحافظات الجنوبية أبلغتهم انه لا يوجد سيولة ، ولم يتم تحويل موازنات للحركة بإنتظام .

وأضافوا ،  ان هناك بعض من القيادة استغلت مكانتهم وظروفهم ليستفيدوا من وجودهم ، على الرغم من ان غالبيتهم عملوا لسنوات عديدة في دوائر التعبئة والتنظيم ولم يتم تثبيتهم على كادر الحكومة، ولم يتمتعوا بأمان وظيفي.

وتساءل عدد من الموظفين الحركيين: "كيف سنتدبَّر أمورنا الحياتية بلا رواتب، وخاصة أننا نعمل  منذ سنوات كثيرة في الحركة ، ووقعنا على مستندات ان لا نعمل الا في الحركة، ونحن نحتاج نفقات ومستلزمات ضرورية لا يمكن الاستغناء عنها، وحتى إذا استدنا من قريب أو صديق ميسورين فكيف سنرد الدين؟".

واضافوا ان رواتبهم زهيدة أقل بكثر من الحد الادنى للأجور ، وانهم يتقاضونها باليد وليس عن طريق البنك بحجه عدم تثبيتهم وانهم على نظام المكافأة.

 علما بان لهم العديد من السنوات وهم يعملون في دوائر مفوضية التعبئة والتنظيم في المحافظات الجنوبية .
وناشد موظفو حركة فتح في قطاع غزة الذين يتقاضون رواتبهم من موازنة الحركة, الرئيس محمود عباس "أبو مازن": بالنظر في قضيتهم ، باصدار قرار بصرف رواتبهم، ومحاسبة كل من كان سبباً في استغال حاجاتهم وتوقيف رواتبهم وعدم دمجهم على كادر السلطة الوطنية الفلسطينية.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن