الاحد 20/سبتمبر/2020مالساعة 12:02(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

اللحام: تهديدات من حماس بإغلاق مقر نقابة الصحفيين في غزة

تاريخ النشر: 29/07/2020 [ 11:27 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: اتهم رئيس لجنة الحريات في نقابة الصحفيين الفلسطينيين، محمد اللحام، حركة حماس بالهجوم على النقابة، مشيراً إلى أن هناك تهديدات من الحركة، بإغلاق مقر النقابة في قطاع غزة.

وقال اللحام، : "هناك هجمة على النقابة في منظومة (حماس) وما يسمى بالإعلام الحكومي، وكتلة حماس البرلمانية، التي أصدرت عدة بيانات هاجمت فيه النقابة، وتمت مهاجمتي شخصياً، وذلك على خلفية الكشف عن التقرير النصف سنوي، الخاص بالانتهاكات، التي يتعرض لها الصحفيون".


وأضاف اللحام: "تم التركيز على الانتهاكات الإسرائيلية، وأيضاً الانتهاكات في الضفة الغربية وقطاع غزة، وبعدها كان هناك حالة استصراخ غير وطنية على اعتبار أن النقابة تكذب، وتدعي وتشوه الواقع، الذي تضع حماس فيه الحالة الصحفية".

وتابع اللحام: "وفق ذلك يبدو هناك تهديدات بإغلاق مقر النقابة، والأمر ليس مستغرباً، وسبق أن اقتحمت حماس مقر النقابة قبل سنوات، وسيطرت على المقر لسنوات طويلة، وبقوة السلاح"، وفق قوله.

وأكمل اللحام: "اقتحموا سابقاً مقر وكالة (معا) ومكتب (قناة العربية)، وهناك عشرات الصحفيين، الذين هاجروا في قطاع غزة بسبب جرائم ارتكبها الأمن المحسوب على حماس، وهناك محاولات فاشلة لتصدير أزمتهم، والتلويح بالفتنة والوحدة الوطنية"، حسب قوله.


واستكمل: "نقابة الصحفيين، ذكرت الانتهاكات في الضفة الغربية وقطاع غزة، ونحن لا ننطق عن الهوى، والانتهاكات مارسها الأمن المحسوب على حماس، ومن يريد الوحدة الوطنية عليه أن يبتعد عن الجرائم والانتهاكات، ولا يمارس كل حالات الاعتقال".

وأضاف اللحام: "النقابة هاجمت رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية على خلفية الحريات الصحفية، وأنا شخصياً طالبت بإقالة وزير التربية والتعليم على صفحتي الشخصية، ونحن لدينا مصداقية وشفافية، ونقول كلمة الحق".


واستكمل: "حركة حماس تقوم بعملية إرهاب فكري ومجتمعي، ولن يثنينا ذلك عن قول الحقيقة، وهجمتها تتقاطع تماماً مع منظومة الاحتلال، ومهاجمة الاحتلال لنقابة الصحفيين".

وفي وقت سابق، رد المكتب الإعلامي الحكومي في غزة، على تصريحات عضو لجنة الحريات العامة في نقابة الصحفيين الفلسطينيين محمد اللحام بشأن الحريات الصحفية بالقطاع.

وقال المكتب الإعلامي، وفق وكالة (الرأي): "تغليباً للمصلحة الوطنية العليا التي يصر البعض ألا يلقي لها بالا، ولعدم تسميم الأجواء الوطنية السائدة حاليا تزامنا مع مهرجان الوحدة في غزة يعلن المكتب الإعلامي الحكومي ترفعه عن الرد على التفاهات التي تلفظ بها المدعو محمد اللحام خلال مؤتمر صحفي برام الله أمس، ونعلم تماماً الدواعي التي جعلته يتحدث بهذه الطريقة".

وأضاف المكتب الإعلامي: "نؤكد أن الأكاذيب التي وردت في المؤتمر بحق المكتب وحالة الحريات في قطاع غزة؛ تدحضها بيانات الأطر الصحفية ومواقفها المشيدة بأداء المكتب في خدمة الصحفيين وكذلك الصحفيين أنفسهم الذين تربطهم علاقات مهنية وشخصية ممتازة مع المكتب.


الجدير ذكره، أن اللحام قال في مؤتمر صحفي أمس الخميس، إن النقابة سجلت 54 انتهاكا في الضفة وغزة، مشيرا إلى أن هناك تراجعا في هذه الانتهاكات بسبب جائحة كورونا.

وأضاف: في الضفة لوحظ اهتمام الحكومة باحترام الحريات، ونأمل تحقيق تراجع أكبر في النصف الثاني من العام، وأيضا في قطاع غزة هناك تراجع في الانتهاكات عن العام الماضي الذي سجل ارتفاعا بسبب حراك "بدنا نعيش".

وأشار إلى أن هناك 15 مؤســــسة صحفية لا تزال مغلقة في قطاع غزة منها فضـائية العربية، مؤكداً أن النقابة ترفض المس بأية مؤسسة صحفية أو أي صحفي، داعيا إلى إعادة فتح مكتب النقابة في قطاع غزة، معتبراً أن حرمان النقابة من العمل وإغلاق مكتبها في غزة أمر مرفوض ومستنكر، خاصة وأن مكتب الإعلام الحكومي في غزة يتساوق مع أمن حركة حماس، وفق تعبيره.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن