السبت 08/أغسطس/2020مالساعة 20:49(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

الحية عن مقتل (القيق): لا مكان في بلدنا إلا للقانون والمقاومة

تاريخ النشر: 14/07/2020 [ 09:39 ]
الحية عن مقتل (القيق): لا مكان في بلدنا إلا للقانون والمقاومة
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: علق عضو المكتب السياسي لحركة (حماس) خليل الحية على حادثة قتل جبر القيق على خلفية ثأر قديم، يعود إلى الانتفاضة الأولى عام 1986م.


وقال الحية في كلمة له، أثناء زيارته لمنزل عائلة المغدور القيق "لا مكان في بلدنا إلا للقانون والمقاومة، ولن نسمح لأي كان أن يمس المقاومة لا بأجسادها أو سمعتها أو أبطالها كائن من كان؛ فالقضاء الناجع سيأخذ مجراه".

وأضاف: "لو كان هناك حق؛ فلا يجوز أخذه باليد؛ ونعتبر الاعتداء على مقاومينا جريمة، واعتداء آثماً على كل الحركة المناضلة في فلسطين".

وأشار الحية إلى أن قادة (حماس) جاءت لزيارة عائلة القيق لعدة أهداف؛ منها: التضامن مع العائلة، ونعلن أنه أحد مُنتسبي المقاومة الفلسطينية، التي نرفع رؤوسنا عاليًا بها".

وأدان الحية "الفعل الإجرامي التعسفي، والصورة البشعة التي قتل بها المحرر القيق"؛ قائلاً: "نحترم جميع عائلاتنا، لكن لا يجوز هذا الفعل، ولن نقبل لأي من كان له حق أن يأخذه بيده".

وقال الحية: "إن الأجهزة الأمنية، تتابع عملها للقبض على الجناة وتقديمهم للعدالة"، وعلى إثر ذلك، نشرت وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة، صورًا لقتلة القيق".
 
وقتل جبر القيق، وهو أسير محرر، وأحد قادة المقاومة في الانتفاضة الأولى، مساء يوم الأحد الماضي، إثر إطلاق مسلحين النار عليه في حي تل السلطان برفح.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن