الاربعاء 17/يونيو/2019مالساعة 22:44(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

اختتام ورشة روتردام بإعلان " فلسطينيو أوروبا ضد صفقة القرن"

تاريخ النشر: 17/06/2019 [ 05:33 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: شهدت مدينة روتردام الهولندية، انعقاد ورشة عمل تحت عنوان ( لا لصفقة القرن لا لورشة البحرين نعم للحق الفلسطيني)، نظمها طيف من المؤسسات الفلسطينية العاملة في أوروبا، بمشاركة ما يقارب 100 من الباحثين والناشطين من أبناء الجاليات الفلسطينية الوافدين من 11 دولة أوروبية، لبحث سبل مواجهة صفقة القرن.

وشهدت الورشة مناقشة العديد من أوراق العمل التخصصية التي تناولت أبعاد وملامح صفقة القرن وسبل التصدي لها ودور فلسطينيي أوروبا في إفشالها.

وأطلق في ختام الورشة "إعلان فلسطينيو أوروبا ضد صفقة القرن"، حيث أكد المجتمعون رفضهم القاطع لكافة المشاريع التي تستهدف أي حق من حقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها صفقة القرن وما يرافقها من خطوات وإجراءات تمهد لها من خلال ورشة البحرين وما سبقها من إجراءات أمريكية وقرارات حول القدس المحتلة واستهداف وكالة الأونروا.

كما دعوا كافة أطياف الشعب الفلسطيني إلى إنهاء الإنقسام الفلسطيني وتوحيد الصف الفلسطيني في مواجهة التحديات الخطيرة التي تستهدف القضية الفلسطينية.

وطالبوا أبناء الجاليات الفلسطينية والعربية والإسلامية وأنصار فلسطين في القارة الأوروبية بالتحرك العاجل لمواجهة صفقة القرن والعمل على إفشالها.

ودعا إعلان فلسطينيو أوروبا ضد صفقة القرن، الحكومات الأوروبية إلى مواجهة القرار الأمريكي المتفرد تجاه القضية الفلسطينية والمخالف للقوانين الدولية.

وأكد المشاركون في الورشة على رفضهم لجميع أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، محذرين من خطورته على الشعب الفلسطيني، كونه يشكل غطاء وتكريسا للاحتلال الإسرائيلي على حساب الشعب الفلسطيني.

وجاء في الإعلان:" نؤكد أن الشعب الفلسطيني لم يفوض أحدا بالتنازل عن حقوقه، ونثمن المواقف العربية الرسمية والشعبية الرافضة للتطبيع مع الاحتلال وحضور ورشة المنامة".

ودعوا إلى توجيه رسائل احتجاج إلى الدول التي تنوي المشاركة في ورشة البحرين وإعلان رفضنا لهذه الورشة التطبيعية، مطالبين بإطلاق سلسلة من الفعاليات الفلسطينية الرافضة لصفقة القرن في القارة الأوروبية ودعوة الجاليات الفلسطينية والعربية والإسلامية وأنصار فلسطين إلى المشاركة الفاعلة فيها.

كما أكدوا على ضرورة تفعيل الأدوات القانونية لملاحقة الاحتلال في المحاكم الدولية ومحاسبته على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني.

وهذا نص إعلان "فلسطينيو أوروبا ضد صفقة القرن" :

البيان الختامي

إعلان ( فلسطينيو أوروبا ضد صفقة القرن )

لا لصفقة القرن لا لورشة المنامة نعم للحق الفلسطيني

الأحد 16 حزيران / يونيو 2019

روتردام – هولندا

 

تداعى طيف من المؤسسات الفلسطينية العاملة في القارة الأوروبية، الأحد 16 حزيران / يونيو 2019، في مدينة روتردام الهولندية، ورشة عمل تحت عنوان ( لا لصفقة القرن لا لورشة المنامة نعم للحق الفلسطيني )، بمشاركة باحثين وشخصيات فلسطينية وعربية من كافة  جنبات القارة الأوروبية.

فقد بحث وتداول رؤساء اثنتي عشرة مؤسسة داعية ومايزيد عن مئة شخصية من إحدى عشرة دولة أوربية، اليات مواجهة صفقة القرن التي تهدف إلى إنهاء القضية الفلسطينية وتصفية حقوق شعبنا الفلسطيني

وناقشوا على مدار اليوم المجالات المختلفة المتاحة والعملية خلال الفترة القريبة لمواجهة صفقة القرن ومظاهرها وأبرزها ورشة البحرين.

وقد خلصت ورشة روتردام إلى وثيقة إعلان مواقف رفض الصفقة وخطة تفصيلية لبرامج سيتم تنفيذها من المؤسسات المختلفة:

أولا: المواقف:

  •          نؤكد رفضنا القاطع لكافة المشاريع التي تستهدف أي حق من حقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها صفقة القرن وما يرافقها من خطوات وإجراءات تمهد لها من خلال ورشة البحرين وما سبقها من إجراءات أمريكية وقرارات حول القدس المحتلة واستهداف وكالة الأونروا.
  •          ندعو كافة أطياف الشعب الفلسطيني إلى إنهاء الإنقسام الفلسطيني وتوحيد الصف الفلسطيني في مواجهة التحديات الخطيرة التي تستهدف شعبنا، واغتنام الفرصة التاريخية في الاجماع الفلسطيني على رفض صفقة القرن.
  •         يحيي المجتمعون إخوتهم من أبناء الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجدهم على قاعدة الشعب الفلسطيني الواحد وخصوصا أهلنا وشعبنا في الداخل لصمودهم في وجه المحتل ويثني على أدوات نصاله ويخص الوقوف في وجه تهويد القدس والمقدسيين وصبر شعبنا على حصار قطاع غزة ودعم مسيرات العودة المبدعة، كما يحيي المجتمعون أيضا أهلنا في الضفة الغربية وأراضي 48 على تجذرهم في أرضنا.
  •         ندعو الحكومات الأوروبية إلى مواجهة القرار الأمريكي المتفرد تجاه القضية الفلسطينية والمخالف للقوانين الدولية .
  •         نرفض جميع أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، ونحذر من خطورته على الشعب الفلسطيني، كونه يشكل غطاء وتكريسا للاحتلال الإسرائيلي على حساب الشعب الفلسطيني.
  •          نؤكد أن الشعب الفلسطيني لم يفوض أحدا بالتنازل عن حقوقه، ونثمن المواقف العربية الرسمية والشعبية الرافضة للتطبيع مع الاحتلال وحضور ورشة المنامة.
  •         نحيي حركات التضامن العالمية ونعلن وقوفنا الى جانبها في مواجهة الإجراءات التي ترمي إلى التضييق عليها.

ثانيا: البرامج:

  •         اتفق المجتمعون على استمرار الية التنسيق التي أفضت الى انعقاد ورشة روتردام لضمان تطبيق البرامج العملية.
  •         يدعو المجتمعون إلى ضرورة أن يكون هناك تنسيق بين العاملين في القارة كاستحقاق لنجاح مشروع التصدي للمؤامرة على القضية.
  •          ندعو إلى إطلاق عرائض مختلفة بلغات متعددة تعكس المواقف الرافضة لصفقة القرن والداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني.
  •          ندعو إلى توجيه رسائل احتجاج للدول التي تنوي المشاركة في ورشة البحرين وإعلان رفضنا لهذه الورشة التطبيعية، ونثمن كل أشكال الرفض لها.
  •          ندعو إلى إطلاق سلسلة فعاليات فلسطينية رافضة لصفقة القرن في القارة الأوروبية وندعو الجاليات الفلسطينية والعربية والإسلامية وأنصار فلسطين إلى المشاركة الفاعلة فيها.
  •          تفعيل الأدوات القانونية لملاحقة الاحتلال في المحاكم الدولية ومحاسبته على جرائمه بحق الشعب الفلسطيني.

 

لا لصفقة القرن لا لورشة المنامة نعم للحق الفلسطيني

المؤسسات المشاركة:

مؤتمر فلسطينيي أوروبا

البيت الفلسطيني في هولندا

الجالية الفلسطينية في هولندا

التجمع الفلسطيني في إيطاليا

الجالية الفلسطينية في بلجيكا

الملتقى الفلسطيني في بلجيكا

اتحاد المؤسسات الفلسطينية في أرهوس

المنتدى الفلسطيني في الدنمارك

مجموعة العمل من أجل فلسطين في جنوب السويد

مركز العادلة الفلسطيني في السويد

المنتدى الفرنسي الفلسطيني

المجلس التنسيقي لدعم فلسطين في النمسا

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن