الاربعاء 21/أغسطس/2019مالساعة 09:29(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

أهمية القمة المصرية الفلسطينية

تاريخ النشر: 20/04/2019 [ 14:36 ]
  • انشر الخبر عبر:
وفيق زنداح


عبر الزمن ...وبكافة المحطات والمنعطفات ...نتأكد ونؤكد أهمية عقد قمة مصرية فلسطينية بحكم الضرورة الوطنية والقومية ...ولأهمية مواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية وحتى بالحقوق العربية .
زيارة الرئيس محمود عباس للقاهرة لأجل القاء كلمة أمام وزراء الخارجية العرب بمبني الجامعة العربية ....حتى يضع الاشقاء العرب أمام مسئولياتهم القومية ازاء القضية الفلسطينية وحتى يؤكد على تفعيل شبكة الامان العربية .... وحتى يطلعوا بمسئولياتهم لأجل مواجهة المخاطر والتحديات التي تواجهها القضية الفلسطينية في ظل سياسة اسرائيلية عنصرية ارهابية تزداد باستيطانها ونهبها للأرض ...وللأموال الفلسطينية ومدي حاجة الشعب الفلسطيني وقيادته لوقفة عربية جادة لأجل التخفيف من الأوضاع الصعبة التي يعاني منها الشعب الفلسطيني وقيادته ....ولتحقيق شبكة الامان المالي في ظل نهب الاموال الفلسطينية ...والحرب المالية التي تشنها أمريكا وحليفتها اسرائيل لأجل ابتزازنا وممارسة الضغوط علينا وحتى يتمكنوا حسب اوهامهم من تمرير صفقتهم ومشاريعهم التصفوية .
القاهرة وعلى الدوام ومن خلال الجامعة العربية تقوم على تقديم عوامل الدعم والاسناد للشعب الفلسطيني وقيادته ..... كما أن الجامعة العربية تعمل بمنظور قومي داعم ومساند لقضية العرب الاولي .
وكما الجامعة العربية ....تعمل مصر الشقيقة بكافة الجهود والطاقات ....وما تمثله مصر من ثقل سياسي عربي افريقي ودولي لاحتضان أي لقاء قمة يجمع ما بين الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس محمود عباس لأهمية عقد مثل هذه القمة في هذا التوقيت الهام وفي واقع المنعطف الخطير التي تمر به القضية الفلسطينية ومجمل التحديات القائمة والقادمة من جانب اسرائيل وتعنتها وعدم التزامها بالاتفاقيات الموقعة ...ونهبها للأموال الفلسطينية والحرب المالية التي تشنها على الشعب والقيادة الفلسطينية ..... وكما امريكا المتحالفة مع دولة الكيان والتي تقوم على ذات السياسة والممارسة على واقع الارض بتحالفها المستمر مع امريكا .... لأجل تنفيذ ما يخططون له .
تأتي الاهمية والضرورة من عقد هذه القمة فيما يحمله الرئيس عباس من مطالبات وملفات تلتقي جميعا حول اهمية تعزيز سبل الصمود الفلسطيني ...ومواجهة التحديات القائمة القادمة من الانقسام الاسود وضرورة انهائه ...واتمام المصالحة ....الي مواجهة صفقة العصر الامريكية .....كما سياسة الحكومة الاسرائيلية العنصرية الارهابية وما يجري من نهب الاموال الفلسطينية كما نهب الارض وتهويدها والاستيطان بداخلها
كما يأتي اللقاء لتأكيد الجانب الفلسطيني على تمسكه بمشروع حل الدولتين ومفهوم السلام العادل والشامل ....ومدي التمسك بقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية ....كما أهمية عقد مؤتمر دولي للسلام بعد أن ثبت أن أمريكا لم تعد وسيطا نزيها لحل الصراع .
الموقف الفلسطيني على ثباته وتمسكه بالحقوق الوطنية الثابتة ومطالبته من الشقيقة مصر أن تدفع بالجهود بحكم ثقل مصر وسياستها التي تحظي بالاحترام الدولي والالتزام العربي والافريقي .
كما ان أهمية القمة المصرية الفلسطينية تأتي ما بعد زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي للعاصمة الامريكية واشنطن وعقد لقاء قمة مع الرئيس الامريكي ترامب وما جري تأكيده من جانب الرئيس السيسي حول تمسكه بمشروع حل الدولتين كما أكد أن حل القضية الفلسطينية لا تتحقق الا بدولة فلسطينية وعاصمتها القدس بحدود الرابع من حزيران 67 .....كما ان القمة تأتي في اطار التأكيد على ان مصر لا تقبل الا بما يقبله الشعب الفلسطيني وقيادته الشرعية وأنها لن تكون الا عامل مساعد وداعم لكافة التوجهات الفلسطينية التي تقرها الشرعية الفلسطينية ....كما أن مصر ستعمل جاهدة على انهاء الانقسام الاسود واتمام المصالحة ....ووحدة الارض الفلسطينية وعدم القبول بحالة التشتت والتي تزيد من حالة الضعف وأن الوحدة الفلسطينية هي الكفيلة لمواجهة المشاريع المشبوهة ....
كما أن مصر وبحكم تاريخها وسياستها الثابتة تعمل بكل جهدها لأجل تعزيز الامن والاستقرار بالمنطقة ...ومواجهة الارهاب التكفيري ولن تسمح بإيجاد حالة فراغ يهدد الامن القومي .
قمة مصرية فلسطينية ستكون بنتائجها ذات فائدة ودلالات تزيد من عوامل قوتنا ودعمنا بحكم سياسة مصرية ثابتة تعمل على دعمنا واسنادنا ومساعدتنا على ايصال وتأكيد رسالتنا الفلسطينية الثابتة على الحقوق ....والعادلة بمطالبها .... والتي تحقق لشعبنا أهدافه وأماله بالحرية والاستقلال .

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن