الاحد 15/ديسمبر/2019مالساعة 13:28(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

"الهيئة العليا" تندد بمنع دخول رئيسها الأقصى برمضان

تاريخ النشر: 09/06/2016 [ 12:25 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن - غزة 

نددت الهيئة العليا لنصرة القدس والأقصى بقرار الاحتلال الإسرائيلي منع رئيس الهيئة الشيخ محمد عارف وتد من دخول المسجد الأقصى طيلة شهر رمضان، مؤكدًا أن الهيئة ستستمر في عملها وواجبها بالحفاظ على الأقصى.

وأوضح الشيخ مهدي مصالحة الناطق الرسمي باسم الهيئة  في بيان صحفي الخميس "لقد دأب الاحتلال على القدس والمسجد الأقصى أن يعرقل كل عمل وجهد مبذول يقوم به الصادقون من ابناء شعبنا للحفاظ على حقهم المقدس في الأقصى، وذلك من خلال فرض سياسات السطوة الباطلة عبر قرارات الإبعاد والاعتقال لكل العاملين".

وأكد أن الأقصى كفله كتاب ربهم للمسلمين، والذي أعطى لهذا المسجد هويته الثابتة والخالصة، ولن يستطيع ظلم الباطل أن يثني أهل الحق من ممارسة حقهم في الحفاظ على هذا المسجد المقدس مهما كلفت الظروف وبذلت التضحيات،مضيفاً "متى يفهم الاحتلال انه باطل، وأن منطق القوة لن يهزم يومًا، قوة المنطق والحق"، معتبرًا أن إبعاد رجل وعامل نشيط عن ساحة العمل للمسجد الأقصى لن تخلي ساحة المسجد من رجال آخرين.

وأدانت ما قامت به سلطات الاحتلال من إبعاد الشيخ وتد طيلة أيام الشهر الفضيل، خاصة أن التهمة الباطلة الموجهة له، وهي "إثارة للشغب في داخل الأقصى" هي تهمة غريبة ومثيرة للتعجب، إذ أن" الرجل لا يشكل أي تهديد مزعوم لأحد، سوى أنه يمارس حقه الطبيعي في الدخول إلى مسجده للصلاة فيه، ويدعو الناس إلى ذلك".

وشدد مصالحة مواصلة الهيئة القيام بواجب الحفاظ على الأقصى، وأنها ستظل تقوم بواجبها البارز والظاهر في وضح النهار، وهذا الواجب الذي تقوم به لا يختلف بتاتًا عما يفعله كل فلسطيني في حفاظه على مقدساته. 

وذكر "لو أن الاحتلال كان صادقًا في عدم مشاركته للمتطرفين اليهود في تهديد إسلامية هذا المسجد، لما منع المسلمين وحدهم من ممارسة حقهم، في الوقت الذي يسمح فيه لهؤلاء المتطرفين ممارسة استفزازاتهم اليومية والمحاطة بحراسة الجيش والشرطة"

ح - ج 

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن