السبت 19/أكتوبر/2019مالساعة 04:16(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

أزمة النظافة بمشافي بغزة تنذر بأوبئة وعدوى بين المرضى والمواطنين

تاريخ النشر: 15/02/2018 [ 11:44 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن :حذرت وحدة الجودة ومكافحة العدوى في وزارة الصحة بغزة الخميس، من انتشار الأوبئة ونقل العدوى بين المرضى والعاملين في المشافي بسبب اشتداد أزمة النظافة واستمرار تراكم القاذورات في اليوم الخامس على التوالي لإضراب عمال النظافة في المستشفيات.

وقال مدير وحدة الجودة بالوزارة موسى العماوي في تصريح له إن الوضع في المشافي والمراكز الصحية خاصة المناطق الساخنة أو الحرجة كغرف العمليات وأقسام الكلى والحضانات صعب جدًا، وهناك مخاوف من انتشار فايروسات وانتقالها".

وأضاف "في حال انتشر أي فايروس أو ميكروب في قسم أو غرفة معينة، فإنه سينتقل بأقصى سرعة إلى الخارج، عبر انتقاله إلى الطبيب أو الممرض ومن ثم إلى المواطنين خارج المستشفى عبر عدوى الملامسة".

وشدد العماوي على أن حمل أي موظف في المشافي لفايروس من شأنه انتشاره في المجتمع ككل وصعوبة السيطرة عليه.

وحذر العماوي من استمرار توقف العمليات الجراحية، والتي في ذات الوقت لا يمكن إعادة إجراءها إلا بوجود نظافة على مدار الساعة، قائلًا: "الوضع خطير وحينما نقول أوبئة وفايروسات فإننا نتحدث بالدليل والبرهان".

كما حذر من خطر كبير يهدد حياة الأطفال حديثي الولادة في أقسام الولادة ورعاية الأم، مؤكدًا أن أي فايروس داخل هذه الأقسام يعني قتل لهؤلاء المواليد لأن مناعتهم تساوي صفر، بالإضافة إلى أن بعضهم يُولد غير مكتمل النمور.

وأشار العماوي في هذه النقطة بالتحديد إلى انتشار فايروس في مستشفى الشفاء بالتسعينات، والذي أدى إلى فقدان 90 مولودًا بالرغم من توفر الأدوية واللوازم الطبية في حينها.

ومن أجل ذلك طالب العماوي بتدخل موضوعي وعاجل لإنهاء أزمة النظافة والتخلص من أكوام القاذورات والدماء التي تؤذي المرضى والموظفين في مرافق الصحة، وتهدد المجتمع برمته.

وتوقفت شركات النظافة في مستشفيات ومرافق وزارة الصحة عن العمل صباح الأحد الماضي جراء عدم تلقيها مستحقاتها المالية.

ويعمل في قطاع النظافة 832 عاملًا لم يتلقوا رواتبهم منذ خمسة أشهر، وتبلغ قيمة التعاقد الشهري لخدمات النظافة 943 ألف شيكل (11.3 مليون شيكل سنويًا)، وفق وزارة الصحة.

وحذرت وزارة الصحة الأربعاء من انتكاسات صحية كبيرة على مرضى السرطان والدم جراء انعدام النظافة في مستشفيات غزة، مبينةً أن عدد العمليات الجراحية المؤجلة ارتفع إلى 500 عملية.

كما حذرت الوزارة من انهيار المنظومة الصحية في القطاع بعد الإعلان عن توقف محطة توليد الكهرباء عن العمل كلياً، في ظل أزمة نقص كميات الوقود الحادة اللازم لتشغيل مولدات الطاقة البديلة منذ شهر تقريبًا ما أدى إلى وقف عمل 3 مستشفيات و16 مركزاً صحياً.

 

خ.ع

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن