الاثنين 25/مايو/2020مالساعة 01:04(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

مؤتمر "العين السخنة" يدعو للوحدة والتمسك بشرعية المنظمة

تاريخ النشر: 17/10/2016 [ 17:47 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن-القاهرة

دعا مؤتمر عقده المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط في العاصمة المصرية القاهرة في ختام أعمالهمساء الاثنين إلى ضرورة تعزيز الوحدة الوطنية وإتمام المصالحة بين الفلسطينيين وإنهاء الانقسام بمايضمن استكمال مشروع التحرر الوطني وإقامة الفلسطينيين لدولتهم المستقلة وعاصمتها القدسالمحتلة.

وجرى توزيع بيان يتضمن توصيات ندوة المؤتمر "بعد يومين من النقاش والحوار الجاد للندوة التيانعقدت في العين السخنة بدعوة كريمة من المركز القومي لدراسات الشرق الأوسط، وما صحبها منتبادل رؤى وأفكار تركزت على توفير أقصى ممكنات الدعم للموقف الفلسطيني في ظل تزايد الهجومالإسرائيلي ومحاولة تبديد ما حقق الشعب الفلسطيني من إنجازات على طريق استقلاله".

وأصى المؤتمر ب"ضرورة توفير الدعم العربي للموقف السياسي الفلسطيني وعدم تركه وحيدا أمامالتطرف الإسرائيلي وإعادة القضية الفلسطينية إلى صدارة الأولويات العربية بعد أن تراجعت اثرالاضطرابات التي حصلت في الإقليم وتراجع الدعم العربي".

وأكد على "دعم القيادة السياسية للشعب الفلسطيني في خطواتها الدبلوماسية والدولية وتوفير أقصىالممكنات العربية في هذا الإطار لضمان حضور فلسطيني في كل المؤسسات الدولية".

ودعا المؤتمر إلى "ضرورة حل أزمة معبر رفح بما يضمن الحفاظ على ضرورات الأمن القومي المصريوضرورات الحياة الإنسانية لسكان قطاع غزة".

وأكد المتحاورون على "ضرورة التمسك بالشرعية الفلسطينية ممثلة بمنظمة التحرير الفلسطينية رئيساولجنة تنفيذية ومجلس وطني لضمان استمرار الاستقرار الوطني واستكمال مسيرة عودة الأراضيالمحتلة لإقامة الدولة الفلسطينية".

كما أكد المتحاورون على ضرورة استمرار الحوار والتعاون بين الشعبين المصري والفلسطيني وتعزيزأواصر الأخوة المصرية الفلسطينية من خلال استمرار الحوارات عبر مؤتمرات وورش عمل متخصصةبكافة الاهتمامات والتخصصات وتوسيع دائرة المشاركة لتشمل فئات أوسع للشعب الفلسطيني وذلكبأقرب فرصة.

ووجه المتحاورون تحية للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والرئيس محمود عباس وجامعة الدولالعربية، مؤكدين على ضرورة بذل أقصى ما يمكن لخدمة القضية الفلسطينية.

وكانت حركة فتح شنت هجوم عنيفا على المؤتمر والمشاركين فيه وقالت إنه تدخل في الشأنالفلسطيني الداخلي لصالح النائب عنها المفصول منها محمد دحلان.

وكان دحلان أعلن نهاية الشهر الماضي تأجيل لقاء كان مقررًا أن يعقده لتياره في القاهرة إلى إشعار أخر،بينما قالت أوساط مقربة منه إن مؤتمر المركز القومي يأتي بديلا عن هذا اللقاء.

وفشلت في الأسابيع الأخيرة محاولات أجرتها "الرباعية العربية" (مصر والأردن والسعودية والإمارات)للضغط على عباس لإجراء مصالحة بينه وبين دحلان بعد فصل الأخير من اللجنة المركزية عام 2012.

-ع-

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن